Nov 28

مؤخراً كان لي التوفيق أن أقرأ كتاب "نساء ناجحات" والذي اشترته غدير "أم مهدي" من معرض الأيام للكتاب الأخير، وكانت في مسيرة العبور من قصة إلى أخرى في قصص الكتاب الكثير من المحفزات للتأمل والتفكير مجدداً في بعض المواقف والأفكار وفي الواقع الذي نحن فيه.

 

لمتابعة القراءة .. »

نشرت بواسطة محمد النحوي \\ tags:

Oct 17

مقدمة لا بد منها: الموضوع سوف يكون مفهوما أكثر لمن له إطلاع على كتاب: الرجال من المريخ والنساء من الزهرة.

في هذا اليوم كنت أفكر جلياً في كيفية إيصال بعض الأفكار التي تدور في فلك العلاقات الإنسانية  إلى أحد المقربين والذي بانت على حركاته وسكناته ملامح الاهتمام بالطرف الآخر من زاوية عاطفية، وكلامي له كان بصدد أن لا تتحول هذه الزاوية إلى زاوية حرجة في يومٍ من الأيام.

كنت أفكر في الطريقة والأسلوب الذي سوف أتكلم فيه عن موضوعي معه وخاصة عندما يحتوي الموضوع على نقاط قد يعتبرها البعض حرجة وحساسة مثل التطرق إلى ثنائية: (الحب والجنس) عن الرجل والمرأة والتي تعبر عنها مقولة: "الرجل يعطي الحب لأجل الجنس والمرأة تعطي الجنس لأجل الحب"، وكانت إحدى الخيارات هي اللجوء إلى استخدام فلم "The Ugly Truth" كوسيلة محاكاة للواقع كونه يتكلم عن نفس النقطة.

 

كما إن هناك ثنائية أخرى مهمة جداً ولها ظهور واسع الانتشار في حقل الحياة الزوجية وهي ثنائية:  (الصمت والفضفضة)، فعندما تكون هناك مشاكل وصعوبات فالرجل بطبيعته يلجأ للصمت والتأمل بينما تلجأ المرأة بطبيعتها إلى الفضفضة وقول كل ما يجول في خاطرها

 

الجديد في الموضوع هو إني وفي وقت متأخر من الليل أدركت وجود ثنائية جديدة في العلاقة الزوجية لم يكن إدراكي محيطاً بها، وهي ثنائية: (الرضا والمصلحة) … فالزوجة تسعى جاهدةً لنيل رضا زوجها بينما الرجل من جهته يسعى جاهداً بدوره لما فيها مصلحة وفائدة زوجته.

لمتابعة القراءة .. »

نشرت بواسطة محمد النحوي \\ tags:

Jul 07

الزواج هو إختراع رباني رائع ومذهل بحق … فمن خلاله يمكن لك أن تصل إلى أعماق أعماق أحدهم ومن خلالها أيضا يمكن لأحدهم أن يصل إلى أعماق أعماقك

والوصول إلى العمق الإنساني … لا يجب أن يكون متاحاً بطريقة عبثية وغير منظمة وغير محاطة بضوابط وأطر تحافظ على هذا العمق الإنساني من التخريب والتشويه.

ولنا أن نحمد الله بأننا مسلمين … وبأن الله أخترع لنا آلية الزواج مع كل الضوابط والقيم والأطر التنظيمية لعملية الزواج بحيث تجعل من عملية الولوج إلى الأعماق قائمة بشكلها الصحيح المناسب … ولنا أن نحمد الله على إننا لم نكن من تلك الجموع البشرية التي تمارس هذه العملية خارج إطار الزواج بدعوى الحرية والإنفتاح … والنتيجة هو الحجم الكبير من التشويه الذي يحصل للروح الإنسانية.

 

أخوكم منتبها

محمد النحوي

نشرت بواسطة محمد النحوي \\ tags: ,

Jul 07

هناك مهارات من الممكن لنا أن نقول عنها إنها غالباً ما تكون ذكورية في مقابل مهارات أخرى غالباً ما تكون أنثوية، ومن هذه المهارات هي تلك المهارات (المطبخية) والتي عادةً ما ينظر لها الرجل على إنها من إختصاص الزوجة وأن ليس هناك من داعي لأن يتدخل فيها … فالرجل (الزوج، الأبن، الأخ) عادة تنتهي واجباته بانتهاء توفيره التموين المطلوب لعملية الطبخ.

أعتقد إن تعلم بعض المهارات (المطبخية) ضروري لإظهار علامات الحب والمودة للزوجة (أعتقد إن هناك فعلا من يقوم بذلك من الرجال وإن كانوا قلة)، قد يكون إحداها مثلا غسل الأواني وتنظيفها، وقد يكون إحداها مثلا تقطيع الخضراوات وتجهيزها لوجبة الغداء أو العشاء.

مؤخراً وقع نظري على عملية لف ورق السمبوسة … وأعتقد إنها فعلاً إحدى المهارات التي تستحق أن يتعلمها الرجل لتكون تلك إحدى المحطات التي يعبر فيها الرجل عن حبه إلى زوجته بالطريقة التي يحبها الرجال في التعبر عن حبهم لزوجاتهم (مد يد العون).

 

أخوكم محذراً الجميع من الإكثار من أكل السمبوسة 🙂

محمد النحوي

نشرت بواسطة محمد النحوي \\ tags: ,

Jul 04

تمضي الأيام … وتتغير الظروف … وتدرك فيما تدرك إن العلاقات التي لا تزحزحها عوامل التعرية المختلفة هي تلك العلاقات الجوهرية … التي لها ارتباط بجوهر وجودنا في الحياة … وتلك التي نصل فيها إلى جوهر بعضنا البعض، إن من شأن الوصول إلى جوهر شخصياتنا أن نصل إلى السبب الحقيقي الذي يجعلنا بحق نحب هذا الشخص أو لا نحبه، وعادة ما يكون هذا الشعور ثابتاً متزناً بقدر ما هو الجوهر متزناً وثابتاً.

مخطئ من تكون له علاقة سطحية ويتوقع إنها ستحقق له ما تحقق له العلاقات الحقيقية.

 

أخوكم

محمد النحوي

نشرت بواسطة محمد النحوي \\ tags: ,

Jan 14

أنعم الله عليّ مع زوجتي أن استطعنا في نهاية العام الفائت الحصول على نسخة من كتاب “الرجال من المريخ والنساء من الزهرة – كتاب الأيام – 365 فكرة لإثراء علاقاتك) وفكرة الكتاب كما ظاهر من العنوان أن تكون أفكار الكتاب موزعة على أيام السنة وتقوم بقراءة فكرة في كل يوم لتساعدك هذه الفكرة في تحسين وتجديد وإصلاح حياتك الزوجية كلٍ من موقعه، وأصبح الكتاب جزأً من المراسيم اليومية في كل صباح حيث نقوم بقراءة فكرة كل يوم بيومه (الأفكار مدرجة بتسلسل شهري ويومي).

بعض الأفكار في الكتاب تكون اعتيادية أو حتى غير مفهومة … إلا إن البعض الآخر يكون مثيراً للإهتمام والتأمل وفعلا تكون تلك الأفكار بداية لتغيير بعض الأمور في العلاقة الزوجية … وإحدى هذه الأفكار التي كانت مثار إهتمامنا كانت فكرة اليوم الخامس من شهر يناير حيث عنونها الكاتب بعنوان: (بناء علاقة ناجحة) وأدرج فيها أربع نقاط تؤسس لعلاقة ناجحة بين الزوجين بحسب رأيه وهي (أدرجتها كلها للفائدة):

 

لمتابعة القراءة .. »

نشرت بواسطة محمد النحوي \\ tags: ,